منتدى الجيوش العربية والعالمية
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 Boeing AH-64 Apache Helicopter

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 290
تاريخ التسجيل : 10/02/2011

مُساهمةموضوع: Boeing AH-64 Apache Helicopter   الخميس فبراير 10, 2011 4:55 pm


Boeing AH-64 Apache Helicopte

تعتبر المروحية AH –46 أباتشي هي مروحية القتال الرئيسية لدى الجيش الأمريكي.

قامت أباتشي بأول طلعة لها في عام
1975، وهي تضم طاقما مؤلفا من شخصين ومسلحة تسليحا قويا يمكنها من تحمل
إطلاق النار من على مسافة قصيرة، كما أنها مهيأة للاستخدام في القتال
النهاري والليلي.


وقد صممت المروحية أباتشي لكي تتمكن
من اقتحام مواقع العدو وضرب أهدافه من على مسافة قصيرة قبل أن تنسحب بسرعة
قصوى تبلغ 362 كيلومترا في الساعة.


وتحمل الأباتشي عدة أنواع من الأسلحة
يمكنها ضرب أهداف متباينة. إذ بوسعها حمل 16 صاروخا من طراز هيلفاير التي
يمكن تصويبها نحو أهداف مثل الدبابات من على بعد ثمانية كيلومترات.





أما في القتال عن قرب فبوسع طاقم الأباتشي أن يلجأ إلى القاذفات ومدفع آلي عيار 30 مم يشمل 1200 طلقة.

ويستخدم ملاحو أباتشي صور فيديو
عادية وصورا ملتقطة عن طريق الاستشعار الحراري لتحديد أهدافهم، لكن
العسكرية الأمريكية تعترف بأن نظام التعرف الحراري له حدود.


النوع الجديد من أباتشي يطلق عليه "لونج باو" وهو يأتي مزودا بنظام رابع هو رادار للتحكم في إطلاق النار.

والنظام الحديث مصمم بهدف تحسين قدرة
طاقم الطائرة على تحديد الأهداف والتغلب على مصاعب التصويب التي قد تنجم
عن سوء حالة الجو أو أي عوامل أخرى.


كذلك زُود الطراز الجديد بأجهزة كمبيوتر لتقاسم معلومات المعركة مع الطائرات الأخرى والقادة على الأرض.

وقد لعبت الأباتشي دورا مهما في
عملية عاصفة الصحراء عام واحد وتسعين حيث دمرت أكثر من خمسمئة من دبابات
الجيش العراقي ومئات الشاحنات والعربات.





تسليح الاباتشي


ال آية جى أم-114 هيل فاير او الAGM-114 HELL FIRE :
[/size]







تاريخ برنامج
الصاروخ الهيل فير عام 1971 م بطلب من الجيش الأمريكي صاروخ مضاد للدبابات
يمكن حملة على الحوامات المقاتلة , و كان اول صاروخ اسمه ال واي آية جي
أم-114 هيل فير و دخل الخدمة عام 1981 و بدء الأنتاج 1982 م و هو مذود
بباحث ليزر ( منزلق على اشعة اليزر ) و فى عام 1985 كان اول ظهور للصاروخ
الهيل فير و كان أسمه آية جي أم-114 آية او الAGM-114A ليعلن بذالك الدخوا
الفعلى للخدمة فى الجيش الأمريكى....... ملحوظة : لم يعد الصاروخ ال آية
موديل يعمل فى الجيش الأمريكي و تم التخلص من باقي المخزون أما بالتدريب
او بأعطائها الى دول مثل "مصر" حيث يتم اعطاء الأسلحة المتقادمة فى العمر
الى العالم العربى ( حتى روسيا و الصين يفعلون ذالك )........... ثم جاء
الهيل فير موديل بي ( AGM-114B ) اتكلم على خصائص الصاروخ بعد قليل مع
بقية الأنواع و كان مخصص لقوات المرينز كى يستخدم على الحوامة الكوبرا و
مذود بنظام حماية حتى لا ينفجر على سطح السفن ( نظام الآمان هو عبارة عن
جهاز آمان للصاعق يستطيع الطيار/جنر من تعمير صاعق الرأس المتفجرة أثناء
الطيران و ليس على سطح السفن ) .......... ثم جاء ال سي ( AGM-114C ) و هو
مثل ال بي موديل و كان بدون نظام الحماية ....... ثم جاء الصاروخ الهيل
فير دي ( AGM-114D ) مودبل للجيش الأمريكي و ال آي ( AGM-114E ) و كان
مخصص للبحرية و المرينز لكن تم ألغاء البرنامج قبل أكماله ........ ثم جاء
ال أف موديل ( AGM-114F ) و كان لديه حشوتين جوفاء ( 2 عبوات ناسفة ) و
كان ال جي موديل للبحرية/مرينز ( AGM-114G ) لكن تم أيقاف برنامج البحرية
و كان هناك تحديث اخر لل أف ( AGM-114F ) موديل سمى ب أتش موديل (
AGM-114H ) لكن تم أيقاف برنامج التحديث لموديل أف ( F ) , و بسبب استخدام
ال أف ( F )موديل لحشوتين جوفاء متفجرة فكان الصاروخ اطول من ال آية و ال
بي و ال سي موديل ( AGM-144A/B/C ) ............. ( و لكى تعلم ما هى
الحشوة الجوفاء , هى مثل المستخدم فى الRPG او ال آر بي جي , لكن بالطبع
اقوى و فيها عناصر كميائية مختلفة )....... الحشوتين الجوفاء تساعد على
اختراق الدبابات المذودة بدروع تفاعولية.....

ثم جائت حقبة الهيل فير 2 او HELLFIRE 2 بعد حرب عاصفة الصحراء 1991م قام
الجيش الأمريكى بتحديث الهيل فير بعد ان تم استخدام الدروس المستفادة بعد
الحرب ....... و نتج عن ذالك صواريخ بمدى اكبر و طيار آلى للصاروخ دجتل و
تم تذويد الصاروخ بباحث لا يتأثر بنظم الأعاقة و الشوشرة و بالرغم تذويد
الصاروخ الجديد بحشوتين جوفاء متفجرين لكن جسم الصاروخ بستخدم نفس جسم
الصاروخ لل آية/بي/سي موديل ( لقد ذكرت ان جسم ال أف موديل " AGM-114F "
اطول بسبب الشاحنتين الناسفتين ) , ذالك بسبب استخدام اجهزه احدث و اصغر
فى الصاروخ من السابق ........ و لدى الصاروخ امكانية الهجوم على الهدف
أما مباشر ( الدرع جانبى/الأمامى/الخلفى للدبابة ) او من فوق ( سطح
الدبابة حيث اضعف التدريع ) , وعادته ما يستخدم الصاروخ الجديد الهجوم
المباشر على الحوامات و المدرعات الخفيفة و الهجوم من فوق للدبابات قوية
التدريع و الأهداف التى تقع وراء ساتر ........... و سمى الصاروخ الجديد ب
ال جاًى موديل او ( AGM-114J ) للجيش الأمريكى و ال كي موديل
للبحرية/مرينز ( AGM-114K ) مذود بنظام الآمان الذى ذكرتة عن ال بي موديل
, و لقد تم ألغاء ال جاي موديل ( AGM-114J ) للجيش الأمريكي و اصبح يستخدم
ال كي موديل ( AGM-114K ) الذى يستخدمة البحرية و المرينز....... ويمكن
للصاروخ الأشتباك مع اهداف جديدة أثناء الطيران و تجديد المعلومات من
الطيارة الأم.....




ال "أل" ( AGM-114L ) موديل
أسفل كما ترون الحشوتين المتفجرتين الجوفاء مع الباحث الرادارى...... و فى
المنتصف هيل فير 2 " كاي" موديل ( AGM-114K ) بة الحشوتين المتفجرتين
الجوفاء ..... و فى أعلى ال "أم" موديل ( AGM-114 M ) المخصص للبحرية
الأمريكية و يحمل شحنة ناسفة لتدمير السفن .....

كل الطرازات السابقة كانت تستخدم باحث ليزر ...... لكن بعد قدوم الأبتشى
الونج باو ( AH-64D LONG BOW ) كان يجب اعطاء الأبتشى سلاح جديد يليق
بقدرتها الجديدة و على استخدام الرادار ال أف-سي-آر ( FCR ) ....... فجاء
الصاروخ الجديد ال آية.جي.ام-114ال لونج باو هيل فير ( AGM-114L LONGBOW
HELLFIRE ) و الذى مذود بباحث رادارى .... و لقد تم البدأ فى البرنامج عام
1994م و تم السماح بأنتاج الصاروخ عام 1995م و لقد دخل الخدمة عام
1998م.......... و هى تعمل بطريقة أضرب و أنس ( FIRE AND FORGET ) بمعنى
بعد أطلاق الصاروخ يمكن للطيار الأشتباك مع الأهداف الأخرى او ترك المعركة
و يمكن للأبتشى لونج باو أطلاق 16 صاروخ هيل فير رادارى على 16 هدف و فى
نفس الوقت توجية صواريخ هيل-فير رادارية بطريقة غير مباشرة الى اكثر من
128 هدف فى ثوان و ذالك بسبب الرادار ال FCR .............. هناك 2 موديل
جدد يستخدمون جسم الصاروخ ال كي موديل ( AGM-114K ) لكن هناك بعض التغير
......... الموديل الأول يسمى ال أم ( AGM-114M ) و هو مصصم كي يستخدم على
الحوامة متعددة المهام الخاصة بالبحرية الأمريكية ( انظر الى الصورة أسفل
) و لقد تم تذويدة بنظام آمان للصاعق احدث و تم تزويده بشحنة متفجرة ( لست
جوفاء ) و تستخدم ضد السفن و الأهداف خفيفة التدريع و الحصون ( بيوت و
عمارات ) ................. و الموديل الثانى و هو يستخدم بكثرة فى العراق
و أفغانستان الأن هو ال "آن" موديل ( AGM-114N ) و تم تغيير الشحنة
الجوفاء بشحنة قنبلة حرارية ( thermobaric warhead ) و هو مثل الFULE/AIR
حيث يستخدم ضد المنازل , الكهوف , الأفراد و الأهداف خفيفة التدريع و يقوم
بعمل الآتى :

- عند اطلاق الصاروخ و دخولة لكهف مثلاً يقوم الصاروخ بالأنفجار فى الجو
من ثم يولد حرارة كبيرة قد تصل الى 4000 درجة مئوية و يقوم بقتل كل شىء فى
الغرفة.

- و فى نفس الوقت يقوم بسحب الأكسوجين بأحراقة فيموت كل من فى
الكهف/المنزل خنقاً حتى لو لم يكن فى الغرفة او منطقة الأنفجار المباشر
..... و الغريب ان النار تقوم بالألتفاف حول الجدران لتحرق الأكسوجين حتى
لو لم تمت بالنار....

- يقوم بأصابة نزيف داخلى فى المخ و الأزن الوسطى , مما يؤدى الى الموت البطىء....

- يستخدم الباحث اليزر نظراً لدقة الصاروخ , حيث يمكنك ان تصوب الصاروخ كى يدخول الصاروخ من نافذة او باب كهف بدقة عالية.....

ملحوظة : الهيل فير "آن" ( AGM-114N ) ليس الصاروخ الوحيد الذى يستخدم
القنبلة الحرارية , بل هناك صواريخ مثل الRPG7 ( آر.بي.جي-7 ) لديها قذائف
حرارية و اعتقد لدي المقاومة العراقية منها , اما المجاهدين الأفغان فلا
أعلم أذا كان لديهم ذالك ..... ومدى القتل اقل طبعاً من ال هيل فير.....

- ملحوظة تم توقف الأنتاج فى الصواريخ "آية" , "بي" , "سى" , "أف" (
AGM-114A/B/C/F ) , لكن مذال الأنتاج فى الصواريخ ال "كاى" , "أل" , " أم"
, "آن" ( AGM-114K/L/M/N ) ........ و يتم استخدام الصواريخ المتقادمة فى
العمر و التى تم أيقاف أنتجها أما فى التمرين بالزخيرة الحية أو أعطائها
الى "مصر" ( تمتلك مصر 35 أبتشى لونج باو , أنظر الى مقال الدول المستخدمة
للأبتشى ) ........... تم أنتاج اكثر من 60,000 صاروخ هيل فير حتى الآن
.......




على اليمين حوامة أم أتش-60آر ( MH-60R ) تقوم بأستخدام الهيل فير "آن"
موديل ( AGM-114N ) ......... و على الشمال صورة توضيحية للصاروخ هيل فير
الرادارى......

- هناك نسخة تدربية للصاروخ هيل فير موديل "كاي" ( AGM-114K ) تسمى ال
سي.آية.تي.أم-144كاى ( CATM-114K ) , للتدريب و هى تحل محل ال
سي.آية.تي.أم-114آية ( CATM-114A ) و محل ال آية.تي.أم-114بي ( ATM-114B
).....

سلاح الأبتشى الرئيسى ضد الدبابات و المدرعات هو الهيل فاير , من أكفء نظم
الصواريخ المضادة للدروع فى العالم , و هو ينقسم مثل جميع الصوارخ الى 3
اقسام , المحرك+الوقود , الشحنة الناسفة+ الصاعق , الباحث+ الطيار الآلى :


المحرك : محرك الأبتشى يعمل بالوقود الصلب , و اسمة سيكول تي.أكس-657 ( Thiokol TX-657 ) , و هو المحرك الأساسى منذ الموديل بي......

الشحنة الناسفة+ الصاعقه يمكن
تغير الشحنة الناسفة و الصاعق عند الطلب كما حدث مع ال "أم" و ال "آن"
موديل ( AGM-114M/N )..... الذين تم تصنعهم من الصاروخ "كاى" موديل (
AGM-114K )

الباحث+ الطيار الآللي لقد تم تحديث و
تغير الباحث و الطيار الآلى لكل موديل للصاروخ الهيل فير , لكى يواكب
الأمكنيات الحديثة , و اذا تم ألغاء بعضهم مثل ال "دي" و "آيي" موديل (
AGM-114D/E ) فذالك بسبب وجود تقنيات و تكنولجى احدث منهم...... فلقد تم
تحديث انظمة التوجية فى كل نوع.....

ملحوظة : يمكن تغيير الباحث حسب الطلب , حرارى , ليزر , رادارى او حتى شبة رادارى .... على الصواريخ الهيل فير....

خصائص الصاوريخ ال هيل فاير :

ملحوظة : كل الأرقام تقربية و يجب على المجاهد ان يعلم ان مدى الفعلى
للصواريخ اكثر من ذالك , حتى يأخذ الحزر ..... و ان العدو يستخدم الصواريخ
الأكثر تقدمأً دائماً ...... فلن تجد طاقم أبتشى يستخدم الموديل "سي" بل
سوف يستخدم الموديل الأجدث مثل ال "كاى" ( AGM-114K ) ..... و كلمة لو هى
مدخل الشيطان ...... فيجب ان تعلم ان العدو دائماً بستخدم أحدث الأسلحة و
اذا قال ان مدى الصواريخ مثلاً 20 كيلومتر أعلم أنها 25 او 30 كيلومتر
.......

الوزن :

- لل آية.جي.أم-114بي/سي او ( AGM-114B/C ) المذود بباحث ليزر .....
الصاروخ يزن 45.7 كيلوجرام ........ و الشحنة الناسفة تزن 8 كيلوجرام
تقريباً و هي شحنة جوفاء....

- لل آية.جي.أم-114أف او ( AGM-114F )المذود بباحث ليزر ..... يزن الصاروخ
48.6 كيلوجرام .......... و لدية شحنتين ناسفتين جوفاء ( 2 متفجرين ) يزن
9 كيلوجرام تقريباً.....

- لل آية.جي.أم-114كاى او ( AGM-114K )المذود بباحث ليزر ...... يزن
الصاروخ 45.7 كيلوجرام ......و لدية شحنتين ناسفتين جوفاء ( 2 متفجرين )
يزن 9 كيلوجرام تقريباً....

- لل آية.جي.أم-114أل او ( AGM-114L ) المذود بباحث رادارى...... يزن
الصاروخ 50 كيلوجرام......و لدية شحنتين ناسفتين جوفاء ( 2 متفجرين ) يزن
9 كيلوجرام تقريباً....

طول الصاروخ :

- لل آية.جي.أم-114بي/سي او ( AGM-114B/C ) المذود بباحث ليزر...... طول الصاروخ 1.63 متر.....

- لل آية.جي.أم-114أف او ( AGM-114F )المذود بباحث ليزر ...... طول الصاروخ 1.80 متر......

- لل آية.جي.أم-114كاى او ( AGM-114K ) المذود بباحث ليزر...... طول الصاروخ 1.63 متر.....

- لل آية.جي.أم-114أل او ( AGM-114L ) المذود بباحث رادارى...... طول الصاروخ 1.78 متر .....

العرض :

- العرض على جميع الأنواع 17.8 سنتيمتر ........ و 33 سنتيمتر بأجنة التحكم....

المدى : مدى الصواريخ من 8 الى 15 كيلومتر تقريباً ( حسب حالة الجو )..... و يمكن ان يكون المدى اكبر يفارق 5 كيلومتر... على جميع الأنواع

السرعة و المحرك : تصل سرعة الصاروخ
من 1.3 الى 1.5 ماك ( 1500 كيلومتر فى الساعة تقريباً ) ........ اما
المحرك فهوا سيكول تي.أكس-657 ( Thiokol TX-657 ) او أم-120آي1 ( M-120E1
) يعمل بالوقود الجاف.....



طرق التسديد :

هناك طريقتان للتسديد ....... التسديد المباشر و التسديد الغير مباشر :

الطريقة المباشرة : هى ان تقوم الحوامة الهجومية الأبتشى بالهجوم على الأهداف مباشرة مستخدمة الTADS و الFCR ...... باليزر او الرادار.....


الطريقة الغير مباشرة....... تنقسم الى أثنين الضرب الغير مباشر باليزر و الضرب الغير مباشر بالرادار .......:

- الضرب باليز :

-حيث يكون هناك فرقأستطلاع/قوات خاصة او حوامةأستطلاع/طائرةأستطلاع مذودة
بأجهزة أتصلات و ليزر ( و يجب ان يكون هناك اتصال بين طاقم الأبتشى و فرق
الأستطلاع حتى لو كان عن طريق الأوكس ) ...... أنظر الى الصورة رقم واحد
التوضحية لليزر....

- يقوم فرق الأستطلاع او حوامة الأستطلاع/طائرة بدون طيار , ببث أشعة ليزر
على سطح دبابات العدو او أى هدف , و اشعة اليزر تكون مشفرة حتى لا يمكن
التشويش عليها و حتى يقوم كل صاروخ بضرب الهدف المخصص له ...... ( ما يجرى
ورا هدف مش بتاعه )... أنظر الى الصورة التوضيحية لليزر رقم 1

-تقوم الحوامة الأبتشى و التى وراء جبل مثلاً بأطلاق الصواريخ على المنطقة
بذاتها ( بعد ذالك لا يكون هناك تحكم بالصاروخ ....... عندما يصل الصاروخ
الى المكان المبرمج علية سابقاً يقوم بالبحث عن أشعة اليزر الخاصة بة "
المشفرة " بعد ذالك يتتبعها الى الهدف المراد تدميرة ( ويتم برمجة الصاروخ
قبل الأطلاق أما ان يهجم هجوم مباشر "جانب الدبابة" او غير مباشر "سطح
الدبابة" ) ...... فى لأثناء طيران الصاروخ يمكن لفريق الأستطلاع تغير من
الهدف , كل ما يجب فعلة هو وضع أشعة اليزر على جسم الهدف المراد تدميره و
من ثم يقوم الصاروخ بتتبع الأشعة المنعكسة من على سطح الهدف.....أنظر الى
الصورة التوضيحية لليزر رقم 2

ملحوظة : فى بعض الأحيان يفقد الصاروخ الهدف لعدم أماكنية الباحث عن
العثور على أشعة اليزر المشفرة فيقوم بالتفجير الذاتى بعد زمن محدد , و فى
بعض الأحيان تقوم الدبابة بعمل ساتر من الدخان الذى يعيق اليزر ( اليزر لا
يستطيع أختراق الدخان الكثيف ) فيفقد الباحث أشعة اليزر ...... و نفس
الشىء يحدث مع الضباب و المطر فى بعض الأحيان ...... لكل نظام عيوب و يجب
على المجاهد استخدام ذالك.....أنظر الى الصورة التوضيحية لليزر رقم 2


الضرب الغير مباشر بالرادار :

- تقوم حوامة أبتشى المذودة برادار أف.سي.آر ( FCR ) بدور الأستطلاع
الأمامى على مواقع العدو ..... و تكون باقى الحومات فى المؤخرة.....

- عندما تقوم الأبتشى بأكتشاف أهداف ( قوافل مرعة ....ألخ ) ...... تقوم بأرسال المعلومات الى باقى السرب و القيادة ....

- تقوم طائرة
الأستطلاع بأعطاء الأوامر الى باقى السرب بأطلاق الصواريخ بأتجاة الأهداف
المحددة ..... و يقوم الرادار بتوجية كل الصواريخ الرادارية لأهدفها (
يمكن الأشتباك مع أكثر من 128 هدف )...... بعد أطلاق الصواريخ يمكن لباقى
السرب العودة أو الأنتظار لأوامر أخرى ..... و لا يكون لهم أى تحكم
بالصاروخ بعد الأطلاق ..... لكن الصاروخ يكون قد برمج قبل الأطلاق الى اين
يذهب....

-عند وصول الصواريخ الى الهدف ... تقوم الصواريخ بتتبع الأشعاع الرادارى
المنعكس من على سطح الأهداف ( و لكل صاروخ شفرة محددة ) بأستقبال الأشعاع
الرادارى و عند تميذ الهدف يقوم الباحث بتشغيل الرادار الخاص به حتى لا
يعتمد على رادار ال أف.سي.آر ( الذى على الأبتشى ) .....

- يمكن ضرب جميع الأهداف فى وقت واحد ..... و ذالك جيد لعامل المفاجئة و الآمن.....
ضع تعليق بحسابك فى الفيس بوك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://rif-military.yoo7.com
 

Boeing AH-64 Apache Helicopter

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيوش العربية والعالمية :: قسم الطيران :: الطائرات المقاتلة-